الكثيرات منا يتسائلن .. لماذا زوجي يتجاهلني وينظر الى غيري حتى لو كنت أنا أجمل منها بكثير، لماذا أصبح لا يطيق الجلوس معي أو الخروج معي الى اي مكان، لماذا ينتقد تصرفاتي بينما لا يراجع نفسه البته . كل هذه الأفكار تدور بخلدنا عند اول شعور بالنقص من ناحية الزوج . ولكن يجب على الزوجة ان تعرف ما يجب عمله في هذه المواقف .

لقد تزوجته عن قصة حب جميلة ، وبعد الكثير من المعاناة والمعارضة من ناحية الأهل ، حتى فكرت ان اتزوجه سرا ثم أجعل أهلي يواجهون الواقع بأنفسهم ، ولكن فكرت ما الفائدة في اكتساب هذا الحبيب زوجا وخسران أهلي وبالذات والدي ، فانتهجت أسلوب المراوغة مع أهلي والكلمة الطيبة حتى وصلت الى مبتغاي ولكن بشروط أهلي أن أتحمل النتيجة مهما كانت لوحدي . وتزوجته وعشت أجمل أيام حياتي معه وكل ذلك بفضل الله الذي منحني زوجا واخا وصديقا ، لذلك قررت أن اكسبه كما أريد بطريقتي الخاصة ونجحت ، لذلك قررت أن تشاركني أخواتي لينعمن بحياة أفضل باذن الله .

** دلليه بطريقتك ، فمثلا لو كان مرهقا من العمل أعملي له مساج ودلكيه برفق ونعومه أنثويه مع جعل انارة الغرفة خافته بالاضافة الى موسيقى هادئه وسوف تلاحظين بأنه سيكون البادئ في مداعبتك وسيأتي الدور عليه ليعمل لك مساج .

** قبليه كثيرا ، وقت النوم وعندما يصحو ، وقت مغادرته للعمل وعند العودة ، واهمسي في اذنيه بانك ستكونين بانتظاره وستشتاقين اليه كثيرا .

** أتصلي به في العمل بين الحين والآخر وأخبريه كم أنت مشتاقة اليه ولسماع صوته .

** فاجئيه بالمناسبات المهمة التي تغيب عن ذهنه ، كأول يوم تعرفتي عليه ويوم الزواج والخطوبة وعيد ميلاده وفاجئيه بحفلة بسيطه يحضرها أنتما الأثنان فقط وألبسي له ما شئت كفسان ضيق قصير وشبه عاري ، وقدمي له هديه حتى لو نسى هو هذه المناسبة لا تعاتبيه بل اشعريه بانك لا يمكنك نسيان هذه التواريخ المهمة والسعيدة ، ودوني هذه التواريخ في مفكرة صغيره او هاتفك النقال حتى يتم تذكيرك قبلها بيوم اذا كنتي ممن ينسين .

** اجعلي البيت نظيفا ومرتبا وتفوح منه الروائح الطيبة ، وجهزي ملابسه دوما وبخريها وعطريها ولمعي أحذيته .

** اذا اردت الخروج الى أي مكان برقة صديقاتك أو حتى أهلك وعارض قولي له انشاءالله وكما تريد وبعد ذلك استفسري سبب رفضه ولا تعانديه ، فالرجل كلما عاندتيه عاندك أكثر بطبعه كرجل شرقي .

** حضري له الأكلات التي يحبها حتى لو لم تستسيغيه بطبعك ، أو أشتري له وجبته المفضله كلما امكنك ذلك .

** االزوج عادة يشعر براحة بالغة اذا كنتي تحترمين أهله وتبتعدين عن افتعال المشاكل ، فحاولي أن تكسبي حب واحترام أهله وبالأخص والدته لأن الكثيرات يعانين من المشاكل مع حمواتهن ، حاولي ان ** تحترميها وتحبيها كوالدتك ، قبليها فوق رأسها كلما زرتيها أو حتى لو كنتي تسكنين معها ، قدمي لها الهدايا المناسبة وفي مناسبة عيد الأم اشتري لها ما تشترين لوالدتك فذلك يسعدها .

** اذا وجدتي زوجك مهموما ومتضايقا ، حاولي التخفيف عنه بالكلمة الطيبة ، واذا لم يقبل هدأيه بدلالك له وكأنه طفل صغير .

** تسوقي معه وحاولي أن تشتري حاجياتك برفقته ، لكي تأخذي ذوقه فذلك يشعره بالفخر ، وبالأخص في ملابس النوم التي سترتدينها له وتختاري الألوان التي تعجبه ، ولا ضرر في مفاجئته بملابس اشتريتيها لوحدك .

** اذا كنتي زوجة عاملة ، ساعديه في مصروف البيت ولا تبخلي بشئ .

** ادعيه الى مشاهدة فيلم رومانسي في السينما ، فذلك يجعله يشتاق للعودة الى البيت وممارسة الحب معك .

** غيري من مظهرك في البيت كلون وتسريحة شعرك ، ماكياجك ، تدللي عليه لتصبحي قطته المدللة ، حاولي أن تلبسي وتتأنقي له ، تدللي بكلامك نظراتك مشيتك .

** نوعي من أوضاع الجماع معه ، حاولي أن تتغلبي على خجلك وتطلبي منه ما تشائين من أوضاع مختلفة ، فالخجل لا يفيد في هذا الموقف فاذا لم ترتاحي مع زوجك في الجنس فلن تحصلي عليه عند غيره فهو المسئول عن راحتك الجنسية وهذا حق من حقوقك .

** اجعلي جو البيت مريحا ، واكثري من خططك الأنثوية الناعمة لكي تحببيه اليك والى البيت ، حاولي أن تستحمي وقت عودته الى البيت واجعلي الباب مفتوحا وحالما يدخل البيت ادعيه للاستحمام معك .

** عندما تنوين ازالة شعر العانة اجعليه يفعل ذلك بطريقته الخاصة وستفاجئين بأنه سيشتاق لمجامعتك بعدها ، فذلك يشعرك بالنشوة وهو يزيل الشعر عنك بملامسته للأجزاء الحساسة منك كالبظر والشفريين بذلك تؤثرين عليه .

** اطيعيه واسمعي كلامه ، ولا تخرجي من غير اذنه واذا ذهبتي الى حفلة أو مناسبة مسائية حاولي الا تتأخري وضعي في الحسبان بأن هناك زوجا ينتظرك ويريد الأطمئنان عليك .

** وهناك الكثير من الطرق ما يجعلك اسعد انسانة بوجود زوجك في حياتك ، آمل أن أكون قد وفقت في ايصال ولو قدر يسير من المعلومات الى اخواتي الزوجات .. والباقي عليك .